الاسم / نادية أحمد محمود على

الإكتشاف :
تقول فى البداية أحسست بإفرازات لونها بنى من الثدى وأحسست بورم تحت الحلمة فذهبت إلى طبيب جراح أورام فى أول يوم أحسست فيه بالألم فقال لى هذا إلتهاب على القنوات اللبنية ولا تقلقى ممكن نعمل تنضيف للغدد اللبنية لو عاوزة فقلت له هل هذا خطر فأجابنى لا فقال لى لو زاد هذا الورم إرجعى إلى مرة أخرى

بعد 9 أشهر ظهر ورم بجوار الثدى والحلمة دخلت إلى الداخل وظهرت أورام صغيرة جنب الحلمة، ثم ذهبت إلى طبيب جراح أورام آخر فطلب منى عمل تحليل عينة فأخذ منى 5 عينات فأخبرنى الطبيب انه ورم سرطانى ولابد من إزالة الثدى كاملا فقمت بإجراء الجراحة.
كنت أطلب من أبنائى أن يقوموا بتجميع أكبر قدر ممكن من المعلومات عن مرض سرطان الثدى من خلال الإنترنت كى يكون عندى معلومات كافية عن المرض وكيف يمكن مواجهته.


الحالة النفسية :-
بعد أن أخبرنى الطبيب بضرورة إجراء الجراحة كنت مرعوبة ثم هدئت نفسى بعد ذلك وقررت إجراء الجراحة بدلا من إنتشار السرطان فى جسدى بعد ذلك، وحاليا فحالتى النفسية فى أحسن حال .

معرفتها بالمؤسسة :
لقد تعرفت على المؤسسة من خلال الجريدة .

الخدمات التى حصلت عليها من المؤسسة :-
مطبوعات المؤسسة
ثدي صناعي (جهاز تعويضي)


وفى نهاية كلامي عن قصتي أحب أن أقول كلمة لكل سيدة:-
على كل سيدة ألا تخاف من السرطان وتحاول أن تكتشفه فى مرحلة مبكرة وإذا أحسست بأى شئ عليها سرعة التوجه إلى الطبيب مباشرة