الشراكة بين المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي
والأسر الطلابية بالجامعات للقضاء على سرطان الثدي
۲۰۱٥
لم يمنع إنشغال طلبة كلية طب جامعة عين شمس بالدراسة عن دورهم في تقديم التوعية بمرض سرطان الثدي حيث تعاونت المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي مع أسرة فكرة المكونة من مجموعة طلاب من كلية طب جامعة عين شمس في توعية عدد كبير من طالبات وموظفات كلية هندسة بجامعة عين شمس والجامعة البريطانية والجامعة المصرية الروسية وذلك في إطار مشروع "حملات فكرة للتوعية".
عملت أسرة فكرة على توعية الفتيات والسيدات من خلال توزيع مطبوعات المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي التوعوية عن مرض سرطان الثدي وعلامات الإنذار وطرق الفحص الذاتي. ويقول أدهم رجب رئيس مجلس إدارة الأسرة إن مشروع "حملات فكرة للتوعية" يهدف للوصول لعدد كبير من أفراد المجتمع لتوعيتهم بأخطر الأمراض، وقد رحبت المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي بالتعاون معنا وإستطعنا من خلالها توعية عدد كبير من الطالبات والموظفات بما يزيد عن 2000 سيدة وفتاة. وأضاف أننا تمكنا بالتعاون مع المؤسسة خلال هذا العام 2015 من القيام بحملات عديدة في جامعة عين شمس، كلية البنات، مركز التنمية الرياضية بشيراتون، نادي الزهور ونادي الشمس.
ويؤكد الأستاذ الدكتور محمد شعلان أستاذ جراحة الأورام بالمعهد القومي للأورام ورئيس المؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدي قائلاً " لن نستطيع بلوغ عدد كبير من السيدات والفتيات وتوعيتهم إلا من خلال الشراكة مع مبادرات وحركات شبابية معنية بخدمة المجتمع ثقافياً وصحياً مثل أسرة فكرة ".
ويدعو الدكتور شعلان كل الأنشطة الطلابية والمبادرات الشبابية الفعالة في مجتمعها للتواصل مع المؤسسة على رقمها 19417 للتعاون في تقديم التوعية لقطاع أكبر من المجتمع.
تأسست فكرة عام 2006 وتهدف للوصول إلى المجتمع الطبى بمختلف شرائحه، من خلال مشروعات علمية وخيرية واجتماعية مختلفة، ونفذت عدة مشروعات ملحوظة داخل وخارج كلية الطب بجامعة عين شمس وذلك لتغير منظور النشاط الطلابي إلى نشاط هادف لتطوير شخصية طالب الطب.
المزيد من الأخبار لعام ۲۰۱٥
©2019  حقوق النشر محفوظة للمؤسسة المصرية لمكافحة سرطان الثدى - جرافيكانو.